وطن
2020-06-12

ضمن دراسة عمرانية لأمانة الشرقية : فتح طرق شريانية وتطوير البنى التحتية للقطيف


أعدَّت أمانة المنطقة الشرقية ممثلةً ببلدية محافظة القطيف دراسة عمرانية للمحافظة بمحاور عدة، كتوسعة الطرق بتطوير تقاطعات الشوارع الرئيسة، وفتح طرق شريانية جديدة تربط مدن وقرى المحافظة، إضافةً إلى تنفيذ جميع حاجاتها بشكل كامل، بما يحقق النهضة العمرانية الشاملة وتطوير البنى التحتية وفك الاختناقات المرورية.

وأوضحت أن البلدية تقف على جميع المشاريع الجاري تنفيذها وعلى نسبة ومستوى الإنجاز والجودة فيها؛ حرصًا منها على سرعة التنفيذ وفق البرنامج الزمني لكل مشروع ضمن خطة شاملة لتغطية كامل مخططات المحافظة وتوابعها بمشروعات تطويرية، وتأهيل الطرق بالسفلتة والإنارة، واعتمدت مشاريعًا لتأهيل وتطوير الطرق ليتناسب ذلك مع حجم النمو السكاني بالمحافظة الذي يعد أحد العوامل التي تسبب الازدحام المروري وتخل بانسياب الحركة المرورية.

وعدَّت الأمانة مشروع طريق سلمان الفارسي الواقع في شمال الناصرة الممتد من دوار كورنيش الناصرة حتى الطريق السريع «الجبيل – الدمام» على امتداد نحو 4 كيلومترات وبعرض 40 مترًا، أحد الطرق الشريانية الجديدة التي تربط محافظة القطيف بالطريق السريع، وبلغت نسبة الإنجاز من المرحلة الأولى 80%، وسيتم تطويره وتأهيله من امتداد طريق شمال الناصرة شرقًا والمتقاطع مع شارع العوامية إلى طريق قيس بن الهيثم غربًا عند محطة الصرف الصحي، وتشمل أعمال تطهير ونظافة الموقع الخاص بالطريق مع أعمال الردم والقطع والإزالة والتسوية اللازمة لذلك للوصول إلى منسوب طبقة ما تحت الأساس الحجري حسب المناسيب التصميمية للمخططات المعتمدة للطريق مع كشط وإعادة سفلتة لجزء الأرضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى