مايسطرون
2019-08-29

على أعتاب كربلاء الشهادة


لامس بروحك قبره

وترابه

واقرأ بواعية الدموع

مصابه

 

وافتح

بحر شجاك نافذة الأسى

واضمم

بقلبك و”السواد”

كتابه

 

وارسم

على عينيك حمرة

حرفه

واندب لما لقي الحسين

ونابه

 

وأنخ عزاك

على مشارف كربلا

حتى تعانق بالنحيب

عبابه

 

قل :

” يااااا حسين”

يلوح شهرك في الدجى

ما كان أسرع

أن قطعت غيابه

 

من قبل “عشرك”

” يااااا حسين” و حزنها

والطف

وتد في الحشا أطنابه

 

وإليك

أحرم كل قلب واله

حتى توثق في عزاك

مآبه

 

يا ابن ” البتول”

وأنت حزن ” محمد ”

وأبوك للباكين أشرع

بابه

 

و “المصطفون”

إذا نعاك “محرم”

لبسوا لقتلك يا حسين

ثيابه

 

مولاي

حزنك في القطيف

مخيم

حتى يشد بكربلاء ركابه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى